الضفة الغربية حالة الطقس

رأفت الحساسنة : مناشدة

رأفت الحساسنة : مناشدة

01:44

2020-04-26

السيد الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين حفظه الله

الاخ الدكتور محمد شتية رئيس الوزراء حفظه الله

الاخ اللواء كامل حميد محافظ محافظة بيت لحم حفظه الله


بداية نتقدم لكم ولشعبنا الكريم باحر التهاني والتبريكات بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك؛ وندعو الله أن يخرجنا من جائحة كورنا بفضل هذا الشهر المبارك وكرامة صوم صائميه، ويعيده علينا وقد تغير حالنا وتحقق حلمنا بالاستقلال.

سيادة الرئيس لا يخفى عليكم وعلى حكومتنا الموقرة أن محافظة بيت لحم هي أكثر المحافظات تضررا اثر أزمة كورونا فأنتم من كنتم الداعمين لها بالاسناد بالمعونات والمتابعة الحثيثة واليومية على مجريات الامور فيها.

وانتم من تعلمون أن اهالي بيت لحم التزموا بنسبة عالية منذ اكثر من خمسين يوم بالإجراءات المتخذة لمواجهة كورونا والتي ما زالت مطبقة.

فاهالي بيت لحم مواطنين وتجار وعمال صمدوا في مواجهة الأزمة وفي وجه ضيق الحال وتآخوا مع بعضهم البعض وكانوا الظهر الساند للقرارات والاجراءات المتخذة وكانوا القلب الحاضن لاخوتنا واحبتنا بالأجهزة الأمنية بتطبيق هذه الإجراءات بعيدا عن الحالات الشاذة التي لا تذكر والمستنكرة من كل اهالي بيت لحم والتي لا تمثل إلا مرتكبيها.

ان ابتلاء بيت لحم ومصيبتها التي ميزتها عن باقي المحافظات والذي قابله صمود والتزام اهالها بالإجراءات والقرارات لا يمكن الا أن يقابله بما يكافؤها من سيادتكم ويعزز صمود أهلها وتآخيهم وتكافلهم مع بعضهم فور انتهاء حالة الطوارئ، فانتم كنتم سند بيت لحم ودرعها الحامي طيلة فترة الطوارئ وكلنا ثقة انكم ستبقون كذلك كما عهدناكم.

سيادة الرئيس ان قرارات سلطة النقد اذا طبقت على أهالي بيت لحم فور انتهاء حالة الطوارئ ستكون آثارها مدمرة على بيت لحم ليس اقتصاديا فقط بل اجتماعيا وهذا الاصعب، فهذه القرارات ستدمر الترابط الاجتماعي الذي يعتبر السر الحقيقي لصمود بيت لحم طيلة فترة الطوارى من خلال المنازعات الحقوقية التي ستشعلها تطبيق قرارات سلطة النقد وما يتبعه من نزاعات اجتماعية.

سيادة الرئيس اننا بأمس الحاجة لما يعزز صمودنا وترابطنا الاجتماعي كعائلات وأفراد وعلى ذلك فإننا في بيت لحم نناشدكم بتأجيل تطبيق قرارات سلطة النقد في بيت لحم لفترة يستطيع فيها اهالي بيت لحم النهوض من جديد وتسديد التزماتهم.

كلنا ثقة اننا سنجد عندكم اذانا صاغية فانتم أثبتم حرصكم على المواطن في بيت لحم وكل المحافظات طيلة الازمة ولن تترددوا في حماية مصير ومستقبل بيت لحم واقتصادها والترابط الاجتماعي فيها وقوت أبناءها واطفالها.


دمتم ودام عطاؤكم بوافر الصحة والعافية...

والله ولي التوفيق؛