الضفة الغربية حالة الطقس

مجموعة من عناصر تنظيم فتح يعتدون على مواطن ويطعنوه بحجة عدم الالتزام بالحجر المنزلي في الخليل.

مجموعة من عناصر تنظيم فتح يعتدون على مواطن ويطعنوه بحجة عدم الالتزام بالحجر المنزلي في الخليل.

22:38

2020-03-28

هذا الشاب اسمه "عمار حنون" تعرض للطعن لخلاف وقع بينه وبين شبان ملثمين أغلقوا طريقه ، وأراد المرور من خلالهم .

وأكد الطبيب المتابع لحالته في مستشفى رفيديا أن الشاب تعرض للطعن في البطن والظهر ولديه إصابة في المعدة وشريان رئيسي ، واستمر مكوثه في غرفة العمليات أكثر من 3 ساعات والآن هو في العناية المكثفة لمدة 48 ساعة للمراقبة.

الناس ممكن تتقبل أي إجراء رسمي وتدعمه مهما كان، إلا أنه الفلتان والفوضى ترجع باسم "التنظيم"، المسؤول عن اغلاق الطرق وفتحها هو الأمن فقط ، ومن يقرر المرور أو الرجوع هو الأمن فقط .

إذا أراد التنظيم العمل في اطار العمل التطوعي فيجب أن يتم ضبط العمل وفق تعليمات الأجهزة الأمنية والحكومة وليس الانقياد لأوامر الخارجين عن القانون وإلا فليتم محاسبة كل من يخرج بأوامر بعيداً عن القانون والحكومة .

علماً أن الأجهزة الأمنية لو أرادت اغلاق تلك الشوارع بحواجز أو سواتر ترابية لفعلت وقادرة على ذلك لكنها تركتها مفتوحة حتى يتدبر الناس أمورهم بنفسهم وتخفف عن نفسها هذا العبئ .


هذه الصورة لملثمون خرجوا في قرية دير عمار ليلاً لإجبار العمال على الحجر المنزلي !!

السؤال : من هؤلاء ؟ وكيف يحق لهم تطبيق القانون بوجود أكثر من 100 ألف عنصر أمن كان الأولى بهم التواجد بدلاً من هؤلاء ؟ وأي قانون يسمح بهذه الأفعال الفوضوية ومظاهر الفلتان الواضحة والتي يتم تعزيزها من خلال استغلال حالة الطوارئ ؟



وبهذا الخصوص كتب  المحامي عبد الرازق العاروريعبر صفحته على فيس بوك :  عن مشاهد نزول الملثمين للشوارع لتطبيق القانون نيابةً عن الأجهزة الأمنية صاحبة الاختصاص


 


ثلث ميزانية الدولة تهدرها السلطة للأمن، لكن بالنهاية يخرج ملثمون في دير عمار وغيرها لضبط الأمن!!