الضفة الغربية حالة الطقس

ضابط في المخابرات العامة يتورط بحرق منزل مواطنة ثم يدعي انه بيت دعارة .. فهل يحق له أن يفعل ذلك وأين الجهات القانونية ؟

ضابط في المخابرات العامة يتورط بحرق منزل مواطنة ثم يدعي انه بيت دعارة ..  فهل يحق له أن يفعل ذلك وأين الجهات القانونية ؟

04:11

2020-05-11

أقدم الضابط في جهاز المخابرات العامة / مهدي صبحي مرقة في محافظة نابلس بإحراق شقة المواطنة "ر.ج" بسبب خلاف سابق بينهما .

يذكر أن الضباط من أصحاب السوابق ومتورط في جرائم عدة لكنه يتحرك بنفوذ الجهاز وبحرية كاملة دون محاسبة من أحد .

وبعد كشف موقع عكس التيار للحقيقة قام الضابط مهدي مرقة باستغلال نفوذه بالتنظيم و أصدر بيان باسم إقليم نابلس يدعي فيه بان البيت الذي اٌحرق هو بيت دعارة ليبرر فعلته الخارجة عن القانون


 و عليه فأننا في موقع عكس التيار نود ان وضح الاتي ...

أبناء شعبنا المناضل:
إن ما قام به التنظيم في إقليم نابلس منطقة مخيم عين بيت الماء في هذا البيان انما هو خلط أوراق ودفاع غير مبرر عن الضابط في المخابرات العامة/ مهدي صبحي مرقة
وذلك لتستره على حرق بيت إحدى المواطنات
إن كان التنظيم و المخابرات لا يؤمنون بالقانون ويأخذونه بأيديهم، فالأولى حل الأجهزة الأمنية الأخرى وحل القضاء، وإطلاق العنان لحملة السلاح بتطبيق القانون بأنفسهم.

الجميع تحت سقف القانون ولا للمليشيات المتسترة بالتنظيم وبالمخابرات لتحقيق أجندات خاصة.

هناك جهاز مباحث مهمته ردع ومحاسبة كل من يخرج عن الأخلاق والعرف الفلسطيني.