الضفة الغربية حالة الطقس

من مدير شرطة إلى “بنشرجي” للاحتلال.. أين السيادة؟

من مدير شرطة إلى “بنشرجي” للاحتلال.. أين السيادة؟

22:26

2018-11-15

عكس التيار



حدثت الصور المتداولة لمدير شرطة الخليل بالضفة المحتلة العقيد أحمد ابو الرب وهو يقوم باستبدال “عجل” دورية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي، غضباً شعبياً واسعاً في الأوساط الفلسطينية.


وإثر حالة الغضب الفلسطينية الواسعة لتصرف أبو الرب وانتشار الصورة كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي، أصدر اللواء حازم عطالله مدير عام الشرطة، قراراً مساء الأربعاء، بوقف العقيد أبو الرب عن العمل، وإحالته للجنة تحقيق وتكيلف نائبه بتسيير أمور المحافظة.


وظهر في الصورة أيضاً أمين سر حركة فتح في يطا وعميد كلية التربية في جامعة الخليل كمال مخامرة وهو يساعد أبو الرب في اصلاح عجل الدورية.


وفي الصور المتداولة لمحافظة شرطة الخليل، ظهر وحوله مجموعة من الجنود والمجندات إلى جانب حديثه معهم وهو يقوم بتصليح إطار الدورية الخاص بهم.


من جانبه، قال أمين سر حركة فتح في يطا كمال مخامرة  الذي ظهر مع العقيد أبو الرب في صوره المتداولة-: “ما حصل هو أننا مررنا بالمكان واعترضتنا دورية لجيش الاحتلال تبين أن مركبتهم معطلة، وطلبوا منا معدات لتغيير الدولاب لكنهم لم يتمكنوا من ذلك، فتقدم العقيد أبو الرب وفعلا نجح في تغييره”.


وتساءل النشطاء عبر صفحاتهم وحساباتهم الشخصية عن مصطلح السيادة التي كثيراً ما يردده المسؤلين في السلطة الفلسطينية والأجهزة الأمنية وحالة العجز أمام الاحتلال وجنوده.