الضفة الغربية حالة الطقس

مشاتل الحشيش أصبحت أكثر انتشاراً من مشاتل الخضراوات

مشاتل الحشيش أصبحت أكثر انتشاراً من مشاتل الخضراوات

03:13

2018-11-28

عكس التيار - خاص

تصاعدت في الآونة الأخيرة ثقافة زراعة مشاتل الحشيش كنوع من مصادر در الأموال على أصحابها، كمشروع ربحي، وذلك دون وازعٍ وطني، متناسين الآثار الوخيمة التي يجرونها على الجيل بتدميره وحرف مساره من التعليم ومن مقارعة المحتل وإيقافه عن أطماعه وتماديه في الاستيطان.
واللافت في هذه المشاتل أن بعض أصحابها يعملون بالأجهزة الأمنية وكان آخر المشاتل تعود لأمين سر، فيما تم ضبط مشتل حشيش متطور الليلة الماضية في رام الله.
وسنتحدث بشكل مختصر عن أضرار الحشيش الذي من الممكن تقسيم أضراره إلى أضرار قصيرة المدى وأضرار طويلة المدى:
أضرار الحشيش قصيرة المدى لطالما عُرفت أضرار الحشيش قصيرة المدى على مرّ العصور، وقد ظهرت دراساتٌ عديدةٌ تُثبت ذلك، ومن هذه الأضرار ما يلي:
 تأثير الحشيش في القدرة على التعلم والوظائف المرتبطة به؛ حيث يواجه من يستعمله مشاكل في تذكر الأمور التي سبق تعلّمها، تأثير الحشيش في أداء الشخص الوظائف المختلفة، كتأثيره في الانتباه، وأداء المهامّ، واستعمال الآلات خاصةً خلال أول 24 ساعة من تدخين الحشيش، حتى وإن كانت كميته بسيطة لا تتجاوز 20 ميليغرام من رباعي هيدرو كانابينول، ممّا أدى إلى ارتفاع نسبة حوادث السير بسبب الأشخاص المتعاطين للحشيش خصوصاً أولّ 3 ساعات من تعاطيهم، وتجدر الإشارة إلى أنّ امتصاص رباعي هيدروكانابينول في الدورة الدموية يكون أسرع إذا تمّ تدخينه مقارنة بمضغه، ممّا يجعله يصل الدماغ في غضون دقائق، الشعور بالذعر، والقلق، والاضطراب، الغثيان، احمرار العينين، التأثير في قدرة الشخص على إدراك الوقت، والمكان، والمسافة، زيادة معدل ضربات القل، الهلوسة والانفصال عن الواقع إذا كانت الجرعة كبيرة أو إذا كان نوع الحشيش قوياً.
أضرار الحشيش طويلة المدى إنّ تعاطي الحشيش لفترة طويلة ينتج عنه العديد من الأضرار، ومنها: 
التأثير في القدرة الإدراكية للشخص، والتي تتضمّن تنظيم وتحليل المعلومات المهمة التي تتطلّب تفعيلاً للذاكرة والانتباه، وقد يؤدي كذلك إلى ضعف التركيز، ومشاكل في التعلم، وفقدان الذاكرة، ومن الجدير بالذكر أنّ الاستمرار في تعاطي الحشيش قد يجعل الضرر غير رجعيٍّ، ممّا يعيق الحياة اليومية للشخص، الوصول لمرحلة الاعتماد (بالإنجليزية: Dependence على الحشيش، والتي يصبح فيها الشخص غير قادرٍ على التحكّم بتعاطيه للحشيش. زيادة احتمالية الإصابة بالذهان (بالإنجليزية: Psychosis.تفاقم مشكلة انفصام الشخصية (بالإنجليزية: Schizophrenia في المصابين بها. تعرّض النسيج الطلائي المغلف للقصبة الهوائية للضرر، وتعرض الرئة للالتهاب، والتأثير في القدرة الدفاعيّة للرئتين ضدّ العدوى. ارتفاع نسبة الإصابة بالتهاب القصبات الهوائية الحاد، وزيادة ظهور الأعراض لدى مرضى التهاب القصبات الهوائية المزمن. زيادة خطر الأزمة، وضيق التنفس، وانتفاخ الرئة (بالإنجليزية: Emphysemaضعفٌ في أداء جهاز المناعة. سرطان الحنجرة، والفم، والرئة. اعتلالٌ وتدهورٌ في نمو الجنين ممّا يؤدي إلى نقص وزنه عن الحد الطبيعي إذا كانت الأمّ تتعاطى الحشيش أثناء حملها، وقد يؤدي إلى ظهور بعض أنواع السرطانات. احتمالية إصابة الذكور بالعجز الجنسي، وذلك بالاعتماد على دراسات أُجريت على الحيوانات. زيادة خطر الإصابة بأمراض اللثة، وذلك بالاعتماد على نتائج دراسة ربطت بين تدخين الحشيش وأمراض اللثة.