الضفة الغربية حالة الطقس

في وجود السلطة، لا احترام للطبيب

في وجود السلطة، لا احترام للطبيب

01:18

2018-12-18

عكس التيار- خاص

تعتبر وزارتي التربية التعليم ووزارة الصحة من أهم الوزارات التي يجب أن تلاقي الاحترام والرعاية الشديدة، وأن يشعر منتسبيها بالأمان والتقدير في البلد الذي يخدمون فيها؛ لأهميتها في نهضة الوطن وتنميته ورفعته، إضافةً للدور الريادي والمهم الذي يقدمانه.

لكن في وجود السلطة الفلسطينية فالأمر مُخالف، فقبل عدة أيام شهد إطلاق الرائد في جهاز المخابرات العامة وبمساعدة ضابط في جهاز الأمن الوقائي النار على المدرس إياد مرعي لأنه ضرب ابنه، واليوم الضابط/ إبراهيم أسامة سمري من جهاز الأمن الوقائي يضرب ويعتدي على الممرض أيمن فقيه داخل المستشفى العربي في محافظة نابس.

وبسبب ضعف الممرض وعدم احتمائه بجهاز أمنى أو قيادي يعمل في الأجهزة الأمنية، تم إجباره على توقيع تنازل عن الشكوى وتم اسقاطها، وانتهت القضية بهذا الابتزاز والضغط باستغلاق القوة دون محاسبة الضابط على انتهاكه حرمة ومكان المستشفى واهانة الممرض أثناء تأديته عمله.