الضفة الغربية حالة الطقس

بعد احالته للتقاعد المبكر

بعد احالته للتقاعد المبكر

19:18

2021-01-14

عكس التيار 

بعد احالته للتقاعد المبكر ..

كتب القاضي د.حمد الاشقر
لقد تبلغتُ بالأمس قرار إحالتي للتقاعد كما توقعت منذ أيام، بمرسوم رئاسي بعد تنسيب من المجلس الانتقالي المعين من قبل السلطة التنفيذية، ودون أي اعتبار لقانون السلطة القضائية والضمانات الدستورية المفترضة للقضاة.. وهذا ليس غريباً في ظل نظام حكم شمولي تغيب فيه حقوق الناس كافة.
أنا فخور أنني طويت مسيرة قضائية أحسبُ أنني اجتهدتُ فيها أن أكون منحازاً للشعب وهمومه الوطنية، لم ترتجف أصابعي وأنا أحكم ببطلان سريان أوسلو.. ولم أخشى بطش سلطان وأنا أقرر عدم جواز محاكمة المقاومين.. ولم أكن شاهد زور على قمع الناس وحرياتهم. ولم يكن لساني إلا سليطاً في مواجهة الباطل في كل المواقع النقابية التي شغلتها.. وسأستمر هكذا في كل مكان أكون فيه.. لأن القضاء لم يكن وظيفةً بالنسبة لي.. بل كان رسالة، والله شاهدٌ وضمير الناس على أنني أديتها بكل أمانة وإخلاص ووفاء لنضالات شعبنا ودماء شهدائه.. الفرص كثيرة ومتاحة.. والحرية في النضال من خارج القضاء دفاعاً عن حقوق الناس وكراماتهم لا تقل شرفاً عن اعتلاء منصة المحكمة، لقد كنت ابناً للحركة الوطنية الفلسطينية الحقّة.. وسأظل كذلك عاشقاً لفلسطين.
وعلى الرغم من أن قرار إحالتي للتقاعد في هذا السن المبكر يشكل حافزاً عظيماً للحرية والانطلاق.. إلا أنني سأطعن به دفاعاً عن الشرعية الدستورية إن تبقى منها شيئاً يذكر.
أتمنى لكل زملائي القضاة أيضاً التوفيق والسداد كما يتمنون لي في السرّ والعلن..
عاشت فلسطين حرّة عربية.. المجد للشهداء والحرية للأسرى.. والخزي والعار للعملاء والمتساقطين .