الضفة الغربية حالة الطقس

بالصور عكس التيار يزيل الستار عن التلاعب الحاصل في سجل الناخبين.

بالصور عكس التيار يزيل الستار عن التلاعب الحاصل في سجل الناخبين.

03:34

2021-02-17

حصل موقع عكس التيار على صور حصرية لضباط وعناصر من الأجهزة الأمنية ، أثناء تشكيل غرفة عمليات للتلاعب في سجلات الناخبين، ونقل أماكن الاقتراع للبعض، وتسجيل مواطنين دون علمهم.

و أفاد مصدر خاص لعكس التيار، أنه جرى نقل اماكن الاقتراع لمئات المسجلين تم تصنيفهم على انهم متجنحين ومعارضين، بالاعتماد على كشف خاص اعده جهاز المخابرات الفلسطيني  بأسمائهم وأرقام هوياتهم، لإحداث إرباك لهؤلاء المسجلين وقت الاقتراع، بحيث لا يجدون أسمائهم في الأماكن التي سيذهبوا لها للاقتراع، وأضاف المصدر انه تم تسجيل آلاف أخرين تم تصنيفهم على انهم مناصرين لزيادة رصيد التنظيم في اعداد المسجلين للاقتراع.










فيما ضجت مواقع التواصل الاجتماعي صباح اليوم الأربعاء17/فبراير، بالشكاوي من مئات المواطنين بانه تم التلاعب في بيانات التسجيل للانتخابات الخاصة بهم.

ونشر المواطن هشام الشرباتي عب ر صفحته على فيس بوك  " شكوى عاجلة الى لجنة الانتخابات المركزية: بدأ التزوير في السجل الانتخابي ، في الاسبوع الماضي تقدمت للجنة الانتخابات على موقعها الإلكتروني لتحديث بياناتي، وكنت مسجلا في مركز اقتراع مدرسة تيسير مسودة بجانب منزلي وهو المركز الذي اقترع فيه منذ سنين، وتفاجأ قبل قليل عندما دخلت مرة أخرى لفحص تحديث بياناتي أنهم قاموا بتغيير مكان مركز الاقتراع في مدرسة النصر، التي لا أعرف أين موقعها لهذه اللحظة، أنه تزوير من قبل جهات متنفذة حتى تخلق بلبلة انتخابية لتمهيد التزوير للانتخابات .. وقد يكون هناك عمليات تزوير أخرى عبر وجود اسماء لها اكثر من مركز اقتراع "



 و نشر الناشط الحقوقي عيسى عمرو عبر  صفحته على فيس بوك  " اطالب الدكتور حنا ناصر رئيس لجنة الانتخابات المركزية بتوضيح كيف تم نقل سجلات الناخبين من مدرسة الى اخرى، وتوضيح هل كان هناك اختراق للسجل الانتخابي ام لا ، وهل يوجد هناك اسماء وهمية تم اضافتها ، قام مجهولين بتغيير مكان انتخاب عشرات النشطاء وانا منهم من مراكز المدن الى مناطق بعيدة جدا عن اماكن سكنهم، والتغيير فقط لشريحة معينه من الناخبين، واطالب الامناء العامون للفصائل بمتابعة هذا التجاوز الخطير ، وسكوت لجنة الانتخابات عليه يؤكد عدم حياديتها، بدنا لجنة انتخابات جديدة وجسم رقابي صارم للمراقبة على موظفيها الحاليين  "


و نشر الناشط  صهيب زاهدة و عبر  صفحته على فيس بوك " تفاجأت أنه تم تغيير مكان الاقتراع لدي من مدرسة وداد ناصر الدين إلى مدرسة قلقس ، اي تم نقل مكان الاقتراع لدي من الشمال إلى الجنوب، هناك جهات منظمة تعمل على تزوير الانتخابات قبل حدوثها، ادعوا جميع الاصدقاء للفحص عن أماكن الاقتراع، هذه المرة ستكون الكلمة للشعب وليس للعصابات"